حدث خطأ في هذه الأداة

الأربعاء، يوليو 02، 2008

كمبيوتر

فيروس يهاجم كومبيوترات مستخدمي ويندوز
تتعرض بعض أجهزة الكومبيوتر التي لا تتمتع بحماية متينة الى فيروس يستهدف تلك التي تستخدم أنظمة ويندوز.
وقد اكتشف الفيروس في أكتوبر عام 2008 وسبب أضرارا لثلاثة ملايين ونصف جهاز كومبيوتر ويعتقد الخبراء أن الرقم قد يكون أكبر من ذلك، ويقترحون أن يحصل المستخدمون على برمجيات خاصة تقي من هذا الفيروس ويقترحون انزال برمجية MS08-067.
وتقول ميكروسوفت ان الفيروس يبحث عن ملف يدعى services.exe ثم يصبح جزءا منه ويتغلغل في أجزاء النظام المختلفة.
وما أن "يستوطن" الفيروس الجهاز حتى يقوم بانشاء خادم خاص به ثم يعمل على انزال ملفات من موقع الشخص الذي يستخدم الفيروس.
ويستخدم هذا الفيروس نظاما معقدا ومتشعبا يجعل الوصول الى مصدره صعبا للغاية وربما مستحيلا.
وقال ايدي ويليمز الخبير في أمن الكومبيوتر لبي بي سي ان هناك جيلا جديدا من الفيروس يزيد في تعقيد امكانية مكافحته.
وعبر ويليمز عن قلقه بسبب كون الكثيرين من أصحاب الحواسيب بلا حماية، مع ان انزال برمجية معينة كفيل بحماية حواسيبهم.
وتقول ميكروسوفت ان الفيروس هاجم كومبيوترات في بلدان مختلفة خاصة الصين والبرازيل وروسيا والهند التي تعرض عدد أكبر من المستخدمين فيها لهجوم الفيروس.


فيروس"نائم" خطير جداً يضرب ملايين الكمبيوترات لندن: CNNبدأفي الانتشار حالياً في أكثر من ثمانية ملايين جهاز كمبيوتر فيما يعتبره الخبراء في مجال تكنولوجيا المعلومات واحداً من أخطر الفيروسات التي شهدوها. وأوضح الخبراء أن الفيروس، أو الدودة " Downadup" أو " Conficker" يتيح لمخترقي الكمبيوترات أن يسرقوا المعلومات المالية والشخصية، وأنه يستهدف أجهزة الكمبيوتر الشخصية ويعرضها لخطر الاختراق، كما يمكنه اختراق شبكات الشركات.وقال ميكر هيبونين، رئيس البحوث في شركة "أف سيكيور" F-Secure، إنه بينما مازال هدف الدودة غير واضح حتى الآن، إلا أنه عبارة عن تصميم فريد يرتبط بمركز انطلاقه الرئيسي، ما يعني أنه يمكنه تلقي المزيد من الأوامر ممن أطلقه. وأوضح أن شركته تمكنت من عكس برمجته، والتي يعتقد أنها تمت في أوكرانيا، رغم أن شركة ميكروسوفت قامت باستحداث "رقعة" لمكافحتها.وقال في تصريح لـCNN: "يوم الثلاثاء أصيب نحو 2.5 مليون جهاز، والأربعاء، أصيب 3.5 مليون جهاز، والجمعة (أمس) أصيب نحو ثمانية ملايين جهاز بهذه الدودة.. والأمر يزداد سوءاً". واعتبر هيبونين أن هذه الدودة هي الأخطر خلال السنوات الأخيرة نتيجة لكيفية انتشارها، لكنها ليست خطرة للغاية بالنظر إلى ما تفعله.. وهي حتى الآن لم تسرق أي معلومات شخصية أو تفاصيل تتعلق ببطاقات الائتمان.وكشف أن أكثر المناطق تضرراً هي أوروبا والولايات المتحدة وآسيا، وهي دودة تعمل وفق نظام التشغيل ويندوز، غير أن قلة محدودة من أجهزة المستخدمين الشخصيين تأثرت بها حتى الآن. وأوضح أنها تنتشر عبر البريد الإلكتروني أو شبكة الإنترنت، لكنها تنتشر بسرعة عندما يرتبط الكمبيوتر المحمول بالشبكة حيث تقوم بالبحث عن آلية "لتصدير العدوى". أما آلية الحماية منها فهي بتحديث الجهاز بـ"الرقعة" المضادة، والحماية باستخدام كلمات السر الطويلة والصعبة، وخصوصاً للمسؤولين عن الأجهزة



احزر فيوس خطير عن طريق الفيس بوك
وسط تحذيرات خبراء التقنيةفيروس جديد يضرب موقع "فيس بوك" على الإنترنت
محيط: تعرض "فيس بوك" أكبر شبكة اجتماعية على الإنترنت إلى هجوم فيروسي جديد بعد أن ظهرت نسخة مطورة من فيروس "Koobface " والذي يعمل على تخطى الخواص الأمنية الموضوعة من قبل الموقع.
وكان فيروس Koobface قد ظهر في البداية في شهر يوليو لمهاجمة موقعي فيس بوك و MySpace ، واللذان قاما بدورهما بتطبيق المزيد من الإجراءات والخواص الأمنية.
وتقوم أحدث نسخ هذا الفيروس باستضافة صفحات زائفة على خدمة ياهوو Geocities ،بالإضافة إلى أن رسائل السبام تقوم باستخدام خاصية إعادة التوجيه الخاصة بفيس بوك .
وعند الضغط على رابط معين يتم إرساله من قبل القراصنة مصممي الفيروس، سيتم إعادة توجيه المستخدم من على فيس بوك لصفحات محملة بالفيروسات وطلب تثبيت مشغل فلاش زائف.
لذلك تنصح شركات البرمجة المستخدمين ضرورة التحديث الدوري للبرامج الأمنية مع الحرص على عدم الضغط على أى وصلات غير معروفة أو آمنة.
يأتي ذلك في وقت حذر فيه خبراء من انتشار مجموعة من الفيروسات على موقع "فيس بوك " الشهير تستخدم الوصلات المؤدية لصفحات تستضيفها مجموعة من خدمات " جوجل " مثل " Google Reader " وألبومات الويب من " بيكاسا " كغطاء يبدد شك المستخدمين بوجود فيروس .
وينتشر فيروس "Koobface worm " عبر شبكة " فيس بوك " مستخدما حسابات وصفحات المستخدمين، لإرسال رسالة لكل الأصدقاء في كل حساب، تشجعهم على مشاهدة ملف فيديو معين، من خلال وصلة "URL" خارجية، تقوم بعدها بإصدار أمر " ActiveX " الذي يطلب تحميل ملف فيديو " كوديك " زائف وهو في الأصل فيروس " تروجان".
ويقوم " تروجان " بنقل برنامج يتركز بجهاز الكمبيوتر، و يرسل معلومات تفصيلية عن المستخدم لمرسل " التروجان "، وهناك بعض الأنواع من " التروجانات" يستطيع مرسلوها التحكم الكامل بجهاز الكمبيوتر.
وكان فريق من القائمين على شبكة فيس بوك نجح في التخلص من فيروس كان يهدد مستخدمى مواقع شبكتا فيس بوك وماى سبيس، من خلال اللجوء إلى طريقة "المنع" حيث لن يسمح للمستخدمين بالضغط ثانية على الوصلات التى تحتوى على فيروسات.
وكان فريق فيس بوك يعمل على إيجاد حل للمشكلة والفيروس الذى كان يستهدف مستخدمى فيس بوك بوضع رسائل على الحائط الخاص بهم ليحثهم على مشاهدة مقطع فيديو من المفترض أنه موجود على مواقع جوجل ويوتيوب.
واستطاع الفريق التعرف الوصلات التى توجه المستخدم إلى مواقع مشكوك فيها، وقامو بإغلاقها.
هذا الفيروس كان متخفياً كتحديث زائف لبرنامج Flash player حتى يستطيعوا مشاهدة بعض مقاطع الفيديو، ولمنع المزيد من الهجمات،يجب على المستخدمين الإبلاغ عن أى رسائل سبام قد تبدو غريبة أو أى مستخدمين ضمن شبكة فيس بوك يتصرفون بطريقة مريبة.
وأطلقت شركة كابرسكى، المتخصصة فى إنتاج برامج مقاومة الفيروسات، مؤخراً تحذيرًا جديدًا لمستخدمى موقعي "ماي سبيس" و "فيس بوك" من وجود فيروسات جديدة قد تهاجمهم على تلك المواقع.
ويقوم فيروس ماى سبيس ببعث رسائل ذات العناوين التى تجذب الإنتباه لحسابات المستخدمين وبعد ذلك يتم نشرها عبر الشبكة بأكملها.
وقد اكتشف خبراء كابرسكى أن الرسائل تحتوى على وصلات للعنوان التالى http://youtube.[skip].pl/ . وبمجرد أن يتم الضغط عليه يتم إعادة توجيه المستخدمين لهذا العنوان http://youtube.[skip].ru/.
ويطلب من المستخدمين الضغط على ملف من المفترض أنه يحتوى على أحدث نسخة لمشغل فلاش 'إذا كانوا يريدون مشاهدة مقطع الفيديو الذى تحتوى عليه الوصلة، ويتم تثبيت الملف المسمى codesetup.exe على الحاسب ليعمل كوصلة بين موقعى فيس بوك وماى سبيس، وبذلك يقوم المستخدمون الذين وصلتهم الرسالة على إحدى الموقعين بتحميل وتنزيل الفيروس على أجهزة الحاسب الخاصة بهم.
وكان خبراء التقنية قد أطلقوا تحذيرات جديدة من أن مواقع التعارف الاجتماعى أصبحت بمثابة مرتع لمجرمى الانترنت حيث تحتوى على كم هائل من البيانات الشخصية التى يجرى استخدامها الآن بشكل متزايد للاحتيال على متصفحى الشبكة الدولية.
ويقول الخبراء في الوكالة الاتحادية الألمانية لأمن تكنولوجيا المعلومات ومقرها برلين إن مواقع التوظيف أيضا تعطى مجرمى الانترنت الفرصة للاحتيال على الباحثين عن فرص العمل واستدراجهم لإفشاء معلومات مهمة خاصة بهم.
وأوضحت كاترين ألبرتس نائبة المتحدث باسم الوكالة: "لهذا السبب ، فإننا ننصح مستخدمى شبكات التعارف الاجتماعى بإفشاء أقل قدر ممكن من البيانات الشخصية".
وتنصح ألبرتس بتوخى الحذر أثناء الاتصال بأشخاص مجهولين عبر البريد الإلكترونى محذرة من أن مجرمى الانترنت يحاولون بهذه الوسيلة الاطلاع على مزيد من المعلومات والبيانات الخاصة بضحاياهم.
ويقول ماريت هانسن نائب مدير مكتب حماية الخصوصية فى ولاية شليزفيج – هولشتاين فى تصريحات نقلتها شبكة العرب أون لاين إن الشباب عادة لا يبدون الحرص الكافى عند التعامل مع بياناتهم الشخصية.
وينصح هانسن الشباب الذين يترددون على مواقع التعارف الاجتماعى باستخدام أسماء مستعارة لحماية أنفسهم من السقوط فى حبائل مجرمى الانترنت.





الفيس بوك:


كثر الحديث عن الفيس بوك كثيرا في الآونة الأخيرة ومنهم من صنفة علي أساس انه اكبلر شبكة للتجسس واخذ المعلوات .كما صنفة البعض علي انه من افيد برامج التواصل الأجتماعي بين البشر، وعجبني الموضوع المكتوب عن تاريخ بداية الفيس بوك وقصة جوكر ذلك الطالب الطموح ، وكيف ان فكرته ونظرتة التي كانت محدودة لغرض معين ، كيف أصبحت من اشهر واغلي البرامج في العالم ، واليكم القصة.




الفيس بوك Facebook
فى الفترة الاخيره انتشرت رسايل سواء على الهوت ميل او الياهوللاضافات فى الفيس بوك وفيه كتير منا مايعرفش حاجه عن الفيسبوك او كيفيه التعامل مع خصائصه والاستفاده منهاوالموضوع دا هيكون ان شاء الله شرح وافى للفيس بوكمن اول قصته وكيفيه الاشتراك فيه وفوائده والاستفاده منهقصة الفيس بوك عندما جلس مارك جوكربيرج امام شاشة الكمبيوتر في حجرته بمساكن الطلبة في جامعة هارفارد الامريكية العريقة، وبدأ يصمم موقعا جديدا على شبكة الانترنت، كان لديه هدف واضح، وهو تصميم موقع يجمع زملاءه في الجامعة ويمكنهم من تبادل اخبارهم وصورهم وآرائهم. لم يفكر جوكربيرج، الذي كان مشهورا بين الطلبة بولعه الشديد بالانترنت، بشكل تقليدي. مثلا لم يسع الى انشاء موقع تجاري يجتذب الاعلانات، او الى نشر اخبار الجامعة او .. ببساطة فكر في تسهيل عملية

التواصل بين طلبة الجامعة على اساس ان مثل هذا التواصل، اذا تم بنجاح، سيكون له شعبية جارفة. جوكربيرج حقق نجاحا سريعا في وقت قصيرواطلق جوكربيرج موقعه "فيس بوك" في عام 2004، وكان له ما اراد. فسرعان ما لقي الموقع رواجا بين طلبة جامعة هافارد، واكتسب شعبية واسعة بينهم، الامر الذي شجعه على توسيع قاعدة من يحق لهم الدخول الى الموقع لتشمل طلبة جامعات اخرى او طلبة مدارس ثانوية يسعون الى التعرف على الحياة الجامعية.واستمر موقع "فيس بوك" قاصرا على طلبة الجامعات والمدارس الثانوية لمدة سنتين. ثم قرر جوكربيرج ان يخطو خطوة اخرى للامام، وهي ان يفتح ابواب موقعه امام كل من يرغب في استخدامه، وكانت النتيجة طفرة في عدد مستخدمي الموقع، اذ ارتفع من 12 مليون مستخدم في شهر ديسمبر/كانون الاول من العام الماضي الى اكثر من 40 مليون مستخدم حاليا، ويأمل ان يبلغ العدد 50 مليون مستخدم بنهاية عام 2007. وفي نفس الوقت قرر ايضا ان يفتح ابواب الموقع امام المبرمجين ليقدموا خدمات جديدة لزواره، وان يدخل في تعاقدات مع معلنين يسعون للاستفادة من قاعدته الجماهيرية الواسعة. وكان من الطبيعي ان يلفت النجاح السريع الذي حققه الموقع انظار العاملين في صناعة المعلومات، فمن ناحية بات واضحا ان سوق شبكات التواصل الاجتماعي عبر الانترنت ينمو بشكل هائل، ويسد احتياجا هاما لدى مستخدمي الانترنت خاصة من صغار السن. ومن ناحية اخرى نجح موقع "فيس بوك" في هذا المجال بشكل كبير.وكانت النتيجة ان تلقى جوكربيرج عرضا لشراء موقعه بمبلغ مليار دولار العام الماضي. مليار دولار لا تكفي! الا ان جوكربيرج، وعمره 23 عاما، فقط فاجأ كثيرين من حوله برفض العرض. موقع فيس بوك يستخدمه اكثر من 40 مليون فرد حاليا وتوقع كثيرون ان يندم على هذا الرفض، خاصة وانه جاء بعد عام واحد فقط من قيام شركة "نيوزكوربوريشن"، التي يمتلكها المليونير الاسترالي روبرت ميردوخ، بشراء موقع "ماي سبيس"، وهو موقع للعلاقات الاجتماعية، بمبلغ 580 مليون دولار.اما سبب رفض جوكربيرج لهذا العرض فيرجع الى انه رأى ان قيمة شبكته اعلى كثيرا من المبلغ المعروض. وحسبما قال في مقابلة مع صحيفة فاينانشيال تايمز البريطانية فانه "ربما لم يقدر كثيرون قيمة الشبكة التي بنيناها بما تستحق". واضاف انعملية الاتصال بين الناس ذات اهمية بالغة، و"اذا استطعنا ان نحسنها قليلا لعدد كبير من الناس فان هذا سيكون له اثر اقتصادي هائل على العالم كله". واثبت واقع الحال انه كان محقا في رفضه هذا العرض. فقد قالت صحيفة "وول ستريت جورنال"، ابرز الصحف الاقتصادية الامريكية، الاثنين ان شركة ميكروسوفت تسعى لشراء 5% من قيمة "فيس بوك" بقيمة من 300 الى 500 مليون دولار، الامرالذي يعني ان قيمة فيس بوك" الكلية تصل الى مبلغ من ستة الى عشرة مليارات. يشار الى ان شركة ميكروسوفت تحتكر اعلانات الانترنت على شبكة فيس بوك في الوقت الراهن. احلام ومشكلات امام جوكربيرج مشروعات كثيرة، فهو مثلا يريد ان يستمر النمو في مستخدمي الشبكة بحيث يتضاعف عددالمستخدمين كل ستة اشهر، ويريد تقديم المزيد من الخدمات التفاعلية في شبكة "فيس بوك"، وان كان جوكربيرج لا يفضل عموما الحديث عن خططه طويلة الاجل. الا ان الطريق ليس سهلا. هناك منافسة شرسة من عدة مواقع للعلاقات الاجتماعية، ابرزها موقع "ماي سبيس" الذي سيبلغ عدد مستخدميه اكثر من 200 مليون فرد، ويعد اكبر شبكة للعلاقات الاجتماعية في العالم. هناك ايضا تقارير تحدثت عن قيام فيس بوك بتطوير نظام يسمح للمعلنين باستخدام المعلومات التي يقدمها مستخدمو الشبكة عن انفسهم، وهو ما ينفيه زوكربرج اذ ان مثل هذا النظام يثير تساؤلات عن مدى الخصوصية التي يتمتع بها مستخدمو الشبكة. بالاضافة الى ذلك فقد وجه المدعي العام في نيويورك يوم الاثنين 24 سبتمبر/ايلول مذكرة استدعاء لمسؤولين في "فيس بوك"، وقال في خطاب للشبكة ان فحصا اوليا اوضح وجود اوجه قصور في الحماية التي يتمتع بها مستخدمو الشبكة، خاصة صغار السن. وقد قام احد المحققين بالتظاهر بانه شاب صغير السن ودخل على موقع للشبكة فتعرض لملاحقة جنسية من قبل بعض المستخدمين. كما قال المدعي العام لولاية كونيكتتيكيت ريتشارد بلومينثال لوكالة رويترز للانباء ان مكتبه وجد ثلاثة من المدانين بجرائم جنسية ضمن شبكة مستخدمي فيس بوك، وان على الشبكة القيام بالكثير من الخطوات قبل ان يشعر بالرضى الكامل تجاهها على حد وصفه. ومن جانبها تؤكد الشبكة انها حريصة على القيام بكل ما هو ممكن لحماية مستخدميها. على طريق بيل جيتس؟ يبدو التشابه واضحا بين بيل جيتس ومارك جوكر بيرج. كلا الرجلين بدأ العمل في صناعة المعلومات في بداية العشرينات من العمر، وكلاهما اصبح من اصحاب الملايين في العشرينات ايضا، وكلاهما صاحب رؤية اثمرت نجاحا وتغييرا في سوق المعلومات استفاد منه الملايين في العالم.وكلاهما درس في جامعة هارفارد، وان كان جيتس لم يكمل دراسته بسبب انشغاله بتطوير برامج الحاسبات الشخصية. وبين الرجلين ايضا علاقة عمل تتجه الى التطور والتوسع كما ذكرنا.بل ان ملامح وجه زوكربرج تبدو لحد من قريبة من ملامح جيتس. غير ان جيتس، الذي ولد في عام 1955، هو الاغنى على وجه كوكبنا حسب تصنيف مجلة فوربس" الامريكية، وهو صاحب اكبر شركة لبرامج الكمبيوتر في العالم، كما انه اكبر متبرع للعمل الخيري في العالم. وهذا يعني ان على جوكربرج القيام بالكثير اذا ارادا ان يحقق نجاحا يقارب ماحققه جيتس


كتاب :الفيس بوك عدو ام صديق


صدر مؤخرا كتاب "حقيقة الفيس بوك... عدو أم صديق؟" للباحث الدكتور جمال مختار الذي يرأس مجموعة من الشركات تعمل في مجال الميديا والتسويق والإعلان والعلاقات العامة.
يعد الكتاب هو الأول من نوعه الذي يتعرض لظاهرة الفيس بوك من وجهة نظر كاتب مصري، ويتناول بالتحليل مزايا وعيوب الفيس بوك وتأثيراته بالسلب والإيجاب على الشباب العربي، وما قد ينجم عن استخدامه من آثار، أو مشكلات.
يبدأ الكتاب بالتعريف بالشبكات الاجتماعية والتي تعد من أهم الأنشطة التي تمارس على شبكة الإنترنت، ثم يستعرض تاريخ وتطور الفيس بوك منذ عام 2004 وحتى الآن، وأسباب انتشاره وأهم مشتملاته، مع التعريف بالأعضاء المؤسسين؛ وأغلبهم تحت سن الثلاثين؛ مع عرض تفاصيل خاصة عن حياة "مارك زوكر برج" مؤسس الفيس بوك.
ويشرح الكتاب الواقع في 336 صفحة، أشهر تطبيقات الفيس بوك، ووسائل الدخل المعلنة لشركة الفيس بوك، وكيفية تفاعل المواقع العالمية والعربية مع موقع الفيس بوك.
ويستعرض أهم الإحصاءات، وكذلك الاستطلاعات والتصريحات الصادرة عن الفيس بوك، مثل إحصائية زيادة نسبة استخدام الإناث للفيس بوك؛ عن الذكور بنسبة 69 % !، وإحصائيات عن معدل النمو الشهري للموقع، ومعدل نمو البرامج والتطبيقات.
كما يستعرض الكتاب أهم الدعاوى القضائية المرفوعة على الموقع. وكذلك أهم القضايا التي ثارت بسبب الفيس بوك، مثل الحكم على مهندس كمبيوتر مغربي بالسجن 3 أعوام لانتحاله شخصيه الأمير رشيد أخو الملك محمد السادس.
ويتطرق الكتاب إلى ما تم تناقله من معلومات حول اهتمام جهات استخبارية بمتابعة أنشطه المشتركين على الفيس بوك، وكيف استغلت جهات مشبوهة الفيس بوك في نشر الفتن بين الأديان أو الطوائف ، كما يشرح كيف تم استثماره دعائيًا في انتخابات الرئاسة الأمريكية.
ويقدم الكتاب ترجمة حرفية لشروط الاستخدام واشتراطات الخصوصية، منبهًا إلى ضرورة قراءة اشتراطات الخصوصية بدقة قبل الاشتراك في الموقع.
ويورد الكتاب بعض طرق النصب على الموقع، وعدد من حالات نصب حقيقية حدثت لأعضائه على مستوى العالم.
كما يشير الكتاب إلى العديد من الشركات العالمية والعربية، وكذلك الحكومات، التي حظرت استخدام الفيس بوك، مثل سوريا وإيران، ووزارة الدفاع الإسرائيلية التي حظرت على جنودها وضع صورهم أو بياناتهم أو تفاصيل حياتهم على الموقع.
في فصل "الاستغلال الجنسي" يوضح الكتاب أن الفيس بوك لا يمانع في إنشاء مجموعات جنسية، وأن هناك العديد من المجموعات العربية ذات طابع جنسي، كما أن هناك مواقع عربية للشاذين جنسيًا. بالإضافة إلى انتشار الإعلانات الجنسية على الموقع، سواء عبر الممارسة الهاتفية، أو عبر كاميرات الويب.
ويتناول الكتاب بعض الجوانب السيكولوجية في الإقبال على الفيس بوك، وما نتج عنها من مظاهر مثل إدمان النت، والكذب، والتباهي. ثم كيف يصل المشترك بعد فتره للملل من استخدام الفيس بوك، وتنوع محاولات القائمين على الموقع لإضافة أفكار جديدة تجعل من الصعب تركه، وفي النهاية يقدم المؤلف رؤيته عن مستقبل الفيس بوك وكيف سيواجه المنافسين الجدد.












oom
طرح مؤخرا إصدار جديد يعمل بنظام ويندوز من برنامج اتصالات الهاتف أستريكس Asterisk الذي يعد نظام تشغيل للهاتف وكان عند طرحه عام 1999 يعمل بنظام لينوكس فقط. وجرى تنزيل البرنامج الذي يعتمد على كود خادم أباشي Apache، منذ ذلك الحين حوالي 500 ألف مرة ويقوم بتنزيله ألف شخص يوميا.(ويراد بالاسم أستريكس رمز النجمة * الذي يعني ضمن أوامر البحث كل شيء) يمثل برنامج أستريكس المجاني تهديدا قويا لشركات أجهزة الاتصالات فهو يؤسس الاتصالات الهاتفية عبر الإنترنت مع قدرات التعامل مع البريد الصوتي وهوية المتصل ومكالمات مؤتمرات الهاتفية وحوالي مئة من المزايا المتطورة الأخرى.يكفي جهاز كمبيوتر واحد لتشغيل البرنامج في شركة متوسطة للتخلص من كل تجهيزات الهاتف من مقسم وغيره أو توفير 80% من كلفة هذه عند البدء من جديد، ويتوافق البرنامج مع هواتف بروتوكول الإنترنت والهواتف العادية أيضا.
يبلغ حجم سوق أجهزة المقسم الهاتفي لمكاتب الشركات حوالي 7 مليارات دولار. ولأن البرنامج من فئة المصادر المفتوحة فإن عمليات التطوير والابتكار تتم دون توقف، ومثلا، استخدم البرنامج أحد المبرمجين في ولاية إنديانا لتصميم نظام تعمل فيه كاميرات ويب وأجهزة التقاط الحركة motion detectors لترسل مقاطع الفيديو لكمبيوتره المحمول وتتصل بهاتف الجوال عند التقاط أي حركة في منزله.ولا تتوقف عمليات التطوير، فهناك شركات صغيرة تطور أنظمة تعتمد على أستريكس لخدمات كثيرة مثل التذكير بالمواعيد من خلال الاتصال المنتظم للاستيقاظ صباحا في وقت محدد.ويرى مطور البرنامج مارك سبنسر وهو من أم مصرية وأب أمريكي وهو صاحب برنامج المحادثة الفورية جيم Gaim الذي أصبح اسمه Pidgin) ، أن برنامجه يمكن أن يجعل من الهاتف منصة لاستخدامات عديدة كما هو الحال مع الكمبيوتر. وجاء تطوير مارك للبرنامج عندما أراد شراء محول للهاتف لكنه وجد أن سعره 10 آلاف دولار وهو لم يلمس أي مقسم أو محول هاتف في حياته لذلك السبب.



ربما تكمن هنا الأجابة عن اسئلة الناس لماذا عندما استلم محادثة دولية تظهر لي علي الشاشة نمرة داخلية ؟ لأن بعض الافراد يستخدمون مثل هذه الأجهزة ويسرقون بها المحادثات الدولية . وموضوع سرقة المحادثات هذا لايقتصر علي الأفراد فقط . بل ان بعض شركات الأتصالات الكبيرة تستعمل مثل هذة الأجهزة لكي تظهر المكالمة العالمية كمكالمة داخلية وتحسب عليم بضريبة مكالمة داخلية .



الاثنين، يونيو 30، 2008

مفارقات

محاربة العطالة
    لست اقتصادي ضليع او حتي باحث مقتدر ،ولكن في ظل الوضع الراهن ،وتفشي ظاهرة العطالة والركود الأقتصادي،لابد من وقفة وقد كتبت قبل هذا في هذه المدونة عن العطالة ،واكمالا لموضوعي ذاك ،وايضا الخبر الذي قرأتة امس عن ذيادةكمية العطالة في الدول العربية لرقم مهول (حسب منظمة العمل العربي)وهو 17 الف مليون عاطل ،جعلني اسأل :أين دور التعليم والبحوث ،والسياسات في دعم ،وتطوير ريادة الأعمال في ظل الأقتصاد المتأزم.
   وكيف تعاملنا مع العمل الحر ،ودور الشباب وتأهيلة للقيام بهذا العمل،متمثلا في المشروعات الصغيرة
معلوما:أن الشباب يهيمن علي اولويات ريادة المشاريع الصغيرة ،حيث يبدأ الشباب في مشاريعهم بقدر من رأس المال ،وعتمدون في أغلب الأحيان مواردهم الخاصة .
وذلك لان البنوك توفر للشباب قروض بفوائد مرتفعة ومعجزة أحيانا ،وبضمانات يصعب علي أصحاب المشاريع الصغيرة توفيرها توفيرها ،هذا اذا استثنينا شريحة كبيرة من الشباب ترفض التمويل البنكي بدافع ديني لأنة شبهة ربوية ، أو او الرغبة من بعضهم في استثمار مدخرات الأسرة
ويجب علي الدولة أن تفهم أن المشاريع الصغيرة ،والمتوسطة الحديثة ،تعد الدعامة الأساسية للأقتصاد ،وعليهم مراعاة نوع التعليم الذي يتلقاه الشباب ،من تدريب متخصص لتنمية القدرات في مجال العمل الحر وريادة الأعمال
كما ان مدارسنا وتعليمنا يغفل جانب الأبتكار وأهميته في نجاح الشاب مستقبلافي نجاح المشاريع وتنميتها ،وتنمية المشاريع الصناعية وخلق ابتكارات تنهض بهذه الصناعات الصغيرة وتكون تربة ونواه لنبت دول صناعية كبري كما تفعل الدول المتقدمة في تعليم شبابها ،
كما ان الشباب عندنا يلجأ الي تقليد المشاريع الناجحة ويحاول تطبيقها بحزافيرها بدلا من خاق نموزج وابتكار حديث جديد وفعال.



للابداع عنوان وفيأبسط الأشياء