حدث خطأ في هذه الأداة

الجمعة، أبريل 23، 2010

لماذا يطمع العالم في بعضو

الأطماع الأمبريالية لماذا؟


لقد عرفت السبب الذي يجعل الدول تطمع في بعضها البعض


 وذلك  لان بعض الدول تستاهل الأكل همممممممم


واليكم بعض صور اعلام هذة الدول لكي تعرفوا السبب














ايهما احلي؟

الخميس، أبريل 22، 2010

يوم الأرض

كيف نحتفل بيوم الأرض
يوم الأرض هو يوم يستهدف نشر الوعي والاهتمام ببيئة كوكب


الأرض. يحتفل به سنويا أثناء فصل الربيع في النصف الشمالي


 وفي فصل الخريف في النصف الجنوبي. أسسه السيناتور


الأمريكي غايلورد نيلسون كيوم بيئي تثقيفي في عام 1970،


ويحتفل به اليوم في بلدان كثيرة كل سنة.








تحتفل الأمم المتحدة بيوم الأرض في يوم الاعتدال في شهر مارس


 وهو التقليد الذي أسسه ناشط السلام جون مكونيل في عام 1969.





كيف نحتفل نحن بيوم الأرض :


اولا مامن شك في ان الأرض هي الحياه ، ففيها نحيا علي سطحها


وعلي مناخها ونأكل من خيرها ،ونتأثر ببيئتها ، ولذلك هي حياتنا،


 لابد من المحافظه عليها والأحتفال بها ، ولكن لايكون هذا


الأحتفال ،مثل كل الأحتفالات التي نعلق فيها الزينة والتي تكون


من البالونات وناكل فيها الأكل الذي يكون علي الأطباق البلاستيك


ونرمي كل ذلك  علي الأرض ونكون قد اذينا البيئة.



  فالأحتفال لابد ان يكون بتوعية الناس كيفية الحفاظ لي البيئة ،


والوعي بقيمة الزراعة ، ويحضرني هنا الكلام الكبير من


الزهاوي ابراهيم مالك الوزير السوداني عندما قال في احد


المؤتمرات ( البترول ثروة ناضبة والزراعة ثروة ناهضة )، كما


لاننسي ان البترول والصناعات الغير صديقة للبيئة والتاثير في


تغير المناخ والذي نعيش تاثيرة هذه الأيام.


وتوجد اغاني انجليزية كثيرة بيوم الأرض مثل:



أغنية Aquarius – Let the Sun Shine In لفرقة The 5th

Dimension.


 - أغنية Big Yellow Taxi لجوني ميتشيل.

 - أغنية Waiting on the World to Change لجون ماير.




- أغنية It's the End of the World as We Know It لفرقة

 R.E.M.



- أغنية Sowing the Seeds of Love لفرقة Tears for

Fears.


- أغنية World on Fire لسارة ماك لاكلان .




- أغنية Earth Angel لفرقة The Penguins.




- أغنية Beds are Burning لفرقة Midnight Oil.




- أغنية Heal the World لمايكل جاكسون.




- أغنية Heaven is a Place on Earth التي أدتها بيليندا

كارليسل.














علينا الأحتفال  بغرس اشجار جديده ولاننسي وصية الرسول
 
 
الكريم صلي الله علية وسلم للزي بيده فسيلة فاليغرسها ،وعلينا
 
 
الرجوع الي استعمال الأغزية الطبيعية بجميع انواعها ،وعلينا
 
 
حماية مياهنا من التلوث ،وزرع قيمة الحفاظ علي الأرض في
 
 
نفوس الصغار وتثقيفهم بهذة الثقافة،والمناده بحملات نظافة
 
 
تتطوعية ضخمة ،واللجوء الي اللمبات الموفرة ،واستعمال
 
 
الدراجات الهوائية او المشي بالأرجل في ذلك اليوم للتقليل من
 
 
انبعاثات السيارات الملوثة للبيئة
 
 
واخيرا لاننسي قول سيدنا عمر ابن الخطاب ( الناس شركاء في
 
ثلاث الماء،والنار والكلاء).




الثلاثاء، أبريل 20، 2010

الأنتخابات السودانية

الأنتخابات السودانية بين الشك واليقين
انتهت بحمد الله الأنتخابات وفي انتظار النتيجة ، وقد شككت كثير من الأحزاب بنزاهة الأنتخابات ، ولكن مركز كارتر والمفوضية الأوربية ، اعلنت انها  انتخابات سيعترف بها المجتمع الدولي ، وقد اعلنت امريكا انها ستقبل بنتيجة الأنتخابات


 فديو يعكس التزوير في ولاية البحر الأحمر (والله وحده اعلم بصدقة او تلفيقة)








تقرير من قناة الجزيرة

الأحد، أبريل 18، 2010

كتاب عن اوبرا وينفري

هل اوبرا تفبرك اخبار عن حياتها الشخصية:

ظهر كتاب جديد للمذيعة الأمريكيه المشهورة اوبرا وينفري


،يكشف عن اشياء فظيعة عن حياتها وكذبها لتجميل صورتها وقد


 الفت الكتاب كاتبة المشاهير  كيتي كيلي، الذي جمعته من

المحيطين باوبرا ،ويتكون من 544 صفحة ،ويتحدث جزء منه


عن التمييز العرقي ولون البشرة.


وقد كتبت الدستور المصرية هذا المقال:
http://www.dostor.org/art/news-and-variety/10/april/16/13301


كتاب جديد عن أوبرا وينفري يتهمها بفبركة أخبار عن حياتها الشخصية ويثير الجدل في أمريكا


أوبرا وينفري علي عكس الكتب السابقة التي تناولت قصة حياة


المذيعة الأمريكية الشهيرة أوبرا وينفري أصدرت الكاتبة


الأمريكية المعروفة كيتي كيلي يوم الثلاثاء الماضي بأمريكا كتاب


 «Oprah: A Biography» والذي يتناول قصة حياة المذيعة


الشهيرة أوبرا وينفري كما ذكرتها الكاتبة والتي جمعت معلوماتها



 من خلال مقابلاتها مع 850 مصدرًا ماعدا أوبرا نفسها التي


رفضت الحديث معها أكثر من مرة ولم تعط لها تصريحًا بنشر


هذا الكتاب الذي تسبب فور نشره في كثير من الجدل بسبب


المعلومات المذكورة في الكتاب والتي تشكك في مصداقية


المعلومات التي علي حد قول الكاتبة فبركتها أوبرا عن حياتها


الشخصية وتعرضت إلي هويتها الجنسية وعلاقاتها الحميمة مع


الآخرين وتعاطيها للمخدرات وطريقة معاملتها لعائلتها وموظفيها،


لكن كان أهم ما تعرضت له كيتي علي صفحات كتابها هو


موضوع التحرش الجنسي الذي تعرضت له أوبرا وهي في سن


التاسعة من عمرها من عمها واحد أصدقاء عائلتها وهي المعلومة


التي نفاها احد أبناء عمها خلال حديثه مع كيتي وصرح بأن أوبرا


اختلقت هذه القصة التي ذكرتها لأول مرة في برنامجها خلال حلقة


 عن التحرش الجنسي في 1986 ليتعاطف معها الجمهور



والمشاهدون، أيضا ذكرت كيتي بأن أخت أوبرا غير الشقيقة قد


ذكرت ممارستها للبغاء أثناء مرورها بمرحلة المراهقة للحصول


علي المال الذي ذكرت أوبرا أن عائلتها كانت تفتقر له بشدة وأنها


 كانت تعيش في منزل فقير وقذر، لكن في الكتاب ومن خلال


حديث كيتي مع كاثرين كار ابنة عم أوبرا أكدت كاثرين أنها


تحدثت مع أوبرا وقالت لها: «لماذا تخبرين الناس بمثل هذه


الأكاذيب؟» فردت عليها أوبرا قائلة «هذا هو ما يود الناس سماعه


 ومعرفته، فالحقيقة والواقع أكثر مللا بكثير».. جدير بالذكر أن


الكاتبة الأمريكية كيتي كيلي قد اشتهرت في أمريكا بلقب «القلم


السام» لنشرها العديد من كتب السيرة الذاتية لكثير من المشاهير


 والسياسيين بأمريكا وبريطانيا والتي احتوت علي كثير من


الفضائح والأسرار مثل قصة حياة فرانك سيناترا وإليزابيث تايلور


 وعائلة الرئيس بوش ونانسي ريجان وجاكلين كيندي والعائلة


الملكية البريطانية، وذكرت كيتي تورط هؤلاء المشاهير مع


شخصيات أخري معروفة، الأمر الذي أدي إلي تعرضها لكثير من


 النقد حول كتبها التي نشرتها وتمت مقاضاتها أكثر من مرة


بالتشهير لكنها لم تتم إدانتها في أي قضية منها ولم يتم إجبارها


ولو مرة واحدة علي التراجع عن أي موضوع ذكرته في كتبها


السابقة، وقد عانت الكاتبة كيتي كثيرا خلال محاولتها نشر كتابها


الجديد بسبب تخوف كثير من دور النشر الأمريكية من رد فعل


أوبرا غير المتوقع، لاسيما أن كثيرًا من المذيعين ومقدمي أشهر



البرامج في أمريكا رفضوا استقبال كيتي كيلي في برامجهم


للإعلان عن كتابها الجديد ومنهم راتشيل راي التي خشيت من رد


فعل أوبرا وينفري إذا ظهرت كيتي في برنامجها، والمذيع


الأمريكي الشهير دافيد ليترمان الذي بالرغم من معاداته لأوبرا


منذ 16 عاما رفض ظهور كيتي في برنامجه حتي لا يفسد علاقته


مع أوبرا وينفري والتي بدأت في التحسن مؤخرا. ولم تقم أوبرا



وينفري أو أحد من متحدثيها الرسميين حتي الآن بالرد علي ما


ورد في كتاب كيتي كيلي.