حدث خطأ في هذه الأداة

الأربعاء، يوليو 28، 2010

الأسراف

كرم ام اسراف
في مقارنة بين دعوتين الأولي للامير السعودي والثانية دعوة الرئيس اوباما للروسي ،وقبل ان نبدا المقارنة تذكرت زيارة الرئيس الروسي للسودان ابان حكم الرئيس اسماعيل الأزهري ،وكان الأزهري ذاهبا الي عزاء في احدي القري السودانية فأخذ معة الرئيس الروسي وكان الوقت وقت غذاء فبعد ان اخذو واجب العزاء، جلسوا علي الأرض في صيوان معد للعزاء وكان الجيران واهل البلد ياتون بالغزاء من بيوتهم مشاركة منهم لاهل المتوفي وهي عاده متاصلة في السودان ،وكان الرئيس الروسي يراقب بأهتمام الناس الذين يجلبون الغذاء ،فهذا يحمل عامودا وهذا يحمل صينية ويضع كل واحد طعامه ويلتف الناس وياكلون وهو يسال المترجم والمترجم يشرح له ،وفجاه صاح في الرئيس اسماعيل الأرهري وقال له:انتم تتهموننا بالأشتراكية وانتم اشتراكيون اكثر منا!!!!!!!!!!!!!!


واليكم المقارنة بين العزومتين السعودية والأمريكية


العزومة الأولى


















شرف صاحب السمو الملكي الامير سعود بن عبدالمحسن ال سعود مساء امس الاثنين 09/07/1431هـ حفل العشاء الذي اقامه لسموه الشيخ محمد جروح الصقري الشمري امير قرية التربية (30كلم شمال حائل).


وقد حضر حفل العشاء سعادة وكيل إمارة منطقة حائل الدكتور/ سعد بن حمود البقمي وسعادة العميد يحيى بن ساعد البلادي وسعادة العقيد عبدالرحمن الشنبري مدير مرور حائل وعدد من ضباط الجهات الامنية بالمنطقة وامراء ورؤساء المراكز في القرى المجاورة لقرية التربية وعدد كبير من وجهاء واهالي القرية وماجاورها.


















العزومة الثانية






قام الرئيس الأمريكي بدعوة نظيره الروسي للغداء في مطعم للـبرجر






في أحد مطاعم الوجبات السريعة في واشنطن









شكرا لكم ووعد نفتح فرع في روسيا
ادفع انت مش معايا دولارات
يلا نمشي نشرب شاي نحبس بيه

وقد ختم صاحب الأيميل الرسالة بالآية التالية

( إن المسرفين كانوا إخوان الشياطين وكان الشيطان لربه كفورا )